هذان الخطابان

    للمرشد العام محمد المصطفى سي gamou20101.pngscheikh5.pngscheikh10.pngscheikh12.pngscheikh8.png

GAMOU doc discouro  gamou 2010 doc

         حفظه الله وأيده ورعاه

 

 

 

 

 

1 ـــ ذكرى المولد النبوي الشريف 2009م

 

2 ـــ ذكرى المولد النبوي الشريف 2010م

 

 

 

إخوة الإيمان في كل مكان,السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.

 

  إذاكانت الأيام والشهور والسنوات الزمانية لاوجود لها قبل وجود الشمس والقمر, كذالك النبيين والصديقين والشهداء والصالحين لاوجود لهم قبل وجود محمد صلى الله عليه وسلم .

 

  فإنه شمس فضل هم كواكبها      يظهرن أنوارها للناس في الظلم

 

  وكما يتمتع الخلق والوجود الطبيعي من تلك الأشعات الشمسية،سواء منها ماكانت فوق البنفسجية، أوكانت تحت الحمراء،أوكانت تعادل أشعات اللَازُورْ والجَمَا، كذلك  تتمتع الأرواح والنفوس من تلك الأنوار القدسية ، والتي وجدنا شخصية محمد مرآة تنعكس منها تلك الأنوار لتتغذى منها تلك الأنوار وتلك القيم

 

   لولم يلح في فضاء الكون طلعته    تبقى البرية في الظلماء يالله

 

  فمبلغ العلم فيه أنه بشــــــــــــــــــر    وأنه خير خلق الله كلهــــــــــــــــــــــــم

 

                                                            2

 

  لذا نرى أن العبارات الشعرية والنثرية تستدعي استخلاص الفهوم والمعاني وذالك لما فيها من محكمات ومتشابهات , فمثلا يقال في عبارة عربية « لكل دهر دولة ورجال »

 

   نعم لكن رب أشباه رجال ولارجال.

 

   وإذاوجدنا في بعض الكتب هذا المقال الذي معناه : أن التراكم المعرفي سواء وجد منذ الحضارة الفرعونية

 

أو الحضارة الإغريقية والتي جاد بها كل من سقراط ونيوتون , أوالعلوم الإنسانية والطبيعية والكونية والتي وجد ت في عصر النهضة  وقد أفرزت تلك العلوم كلا من كوبيرنيك ونيوتون وصولا إلى عصر وولتير مبدع فلسفة الشك والحرية كل هؤلاء قدموا الكثير للقرون الأولى والقرون الأخيرة .

 

   لكن لم يقدمواعند ما أرادوا تقديم شيء للبشرية إلا معلومات غامضة لم يستكشف منها إلا ثمرا قليلا.

 

  أمامحمد رسول الإسلام بما لايقل عن خمسة عشر قرنا، قدم للإنسانية ثمرات مختلف ألوانه « وأما ماينفع الناس فيمكث في الأرض  »                  3

 

فيقول بأصدق ما يكون من لسان: أيها الناس الأيام تطوى والأعمار تفنى، والأبدان في الثرى تبلى ، وإن الليل والنهار يتراكضان تراكض البريد المتجول , يقربان كل بعيد, ويخلقان كل جديد, وفي ذلك عباد الله: ماألهى عن الشهوات ورغب في الباقيات الصالحات .

 

  فنعم ياسيدُ الرسول, سيما وقرآن ربك الكريم يذكر كلمة (الدنيا )مقرونة بكلمة (الحياة ) »وما الحياة الدنيا إلامتاع الغرور »

 

    وفي آية أخرى نجد أن كلمة (الآخرة) مقرونة بكلمة (الدار)

 

  « وإن الدار الآخرة لهي الحيوان »

 

  »أفرأيت إن متعناهم سنين ثم جاءهم ماكانوا يوعدون ماأغنى عنهم ماكانوا يمتعون »

 

     وحين يذكر  قرآن ربك في سورة الضحى قائلا: « وللآخرة                                                                                                                                               

 

خير لك من الأولى » فالخطاب هنا خطاب ابتلاء لاخطاب تشريف ! ذالك أن همته الدنيوية أجل من تلك الحياة،

 

                                                           4

 

وهمته الأخروية لابد أوسع من تلك الدار وأسعد أيضا من نعيم تلك الجنة، جنة « فيها سرر مرفوعة، وأكواب موضوعة، ونمارق مصفوفة، وزرابي مبثوثة. »

 

   ألم يكن القرآن يخاطبه في بداية الرحلة: « ياأيها المدثر قم فأنذر » ويقول أيضا: »ياأيها المزمل قم الليل إلاقليلا »

 

   وهذا مما جعل حادث الإسراء والمعراج رحلة قدسية للجمع بين ذاته البشرية الطاهرة وحقيقته المحمدية الباهرة « مرج البحرين يلتقيان، بينهما برزخ لايبغيان »

 

                        والسلام عليكم ورحمة الله تعالى

 

 gamou20101.pngsmoustaphasy9.pngsmoustaphasy46.pngsmoustaphasy47.pngsmoustaphasy48.pngsmoustaphasy49.png

 

  إن حياة الرسول كانت حياة بشر تعاون على تكوين بشريته الأرض والسماء، بل كانت رسالته رسالة نبوة تعاون على تنزيل وحيها الغيب والشهادة، فكان محمد من ذلك بشرا ورسولا، بشرا بشريته روح البشريات، ورسولا رسالته قبلة الرسالات كلها.

 

                                                    5

 

فلولاه لم يخرج من الحوت يونس       وفي النار إبراهيم أويوسف الجـــــــــــــب

 

لأدرك نوحا بالسفينــــــــــــة جاهـــــــــــــــــــــــــه     وأيوب في البلوى ويعقوب في الكرب

 

يم الله مادامت ذؤابة شعرهــــــــــــــــــــــم        ولو ملكا أو مرسلا أسفــــــــــــــــــل الكعب

 

  فولد محمد في مكة ودفن في المدينة، لكنه بفتح مبين من الله، وبهدايته صراطا مستقيما, وبنصره نصرا عزيزا تحدى محمد المهد واللحد,

 

      وكيف لا وهو على قيد الحياة يقول: » بين قبري ومنبري روضة من رياض الجنة ».

 

   فكان القبر، وكان المنبر رمزين من تلك الرموز الغيبية، تلك الرموز التي جعل مالكنا الماضي هنا يقول:

 

إن العوالم عاليها وسافلها   أشعة طلعت من أفضل النسم

 

    وهكذا يرافقنا قرآنه الكريم كيما يعطينا تلك الصورة الجذابة من أول الخلق, (من أول الخلق أقول، ولكن ــــ يعني ـــــ يقرب أول الخلق. ـــــــ يقربه بالخلق الآدمي ـــــــ فيقول: « فلينظر الإنسان مم خلق, خلق من ماء دافق، يخرج من بين الصلب والترائب. ».                                       6

 

   وهذا ابتداء من أولئك الآباء العلوية وهذه الأمهات السفلية، والتي بتناكح بعضها بالبعض الآخر توالدت العوالم، عوالم الأفلاك بعوالم الأركان .

 

   وكما اقتصرت شريعة الإسلام على أربع نسوة ومازاد على ذالك فملك اليمين، وإلا يصير محرما شرعا ، كذالك الأركان والعناصر، وهذا إلى أن صارت تلك العوالم العلوية والسفلية عالمين بين الحقيقة والشريعة، فبنكاح هذا العالم لذاك تولدت مذاهب أربعة وطرق أربعة ومازاد عليها ــــ يعني ومازاد على تلك المذاهب الأربعة والطرق الأربعة ـــــ فمازاد عليها فيعتبر ملك يمين، وهكذا سميت بعد وتلك الفرائض الأربعة باقيات صالحات.

 

   وما معنى هذا ياتُرَى ! ذالك أن الأصول غير الفروع.

 

   وكما أن العناصر الأربعة بعضها متنافر بالبعض الآخر تنافر الماء بالنار مثلا، كذالك تلك الحقائق الدينية من عبادات وتعبديات, ذالك أن جزاء الفرائض أولى من جزاء الفضائل.                                       7

 

   وهكذا كانت حياة محمد في هذا العيش الدنيوي حياة لها طابعها الأخروي، ماجعل عيشته عيشة راضية، وهذا قبل ثقل الموازين في يوم القيامة.

 

   وقد شاهدت لمحمد سورة الإخلاص دون الأنبياء والرسل، شاهدت له حق القدر وحق المقدار العظيم، فأخذ من السورة جميع مالها من صفات عبودية دون الصفات الربوبية، »ألم نشرح لك صدرك, ووضعنا عنك وزرك, الذي أنقض ظهرك, ورفعنا لك ذكرك » لكن شرح الصدر لمحمد ليس كشرح الصدر لموسى! « رب اشرح لي صدري ويسر لي أمري »

 

  وشرح الصدر لمحمد ليس كشرح الصدر لموسى! فهذا كان مهمة عاجلة، وذاك كان لمهمة كونية  » وقل رب زدني علما » والزيادة دائما عبارة عن التمام والكمال.

 

  ألم تكن لمحمد عين دون عيون الناس وهو يبصر بها، وأذن دون آذان الناس هو يسمع بها، وقلب دون قلوب الناس وهو يعقل بها.!

 

                                                    8

 

لاتنكر الوحي من رؤياه إن له    قلبا إذا نامت العينان لم ينم 

 

   هذا هو محمد من قبل وهذا هو محمد من بعد، وهذا هو محمد وهو في السماوات العلى حيث يؤتيه الرب المقام المحمود والدرجة العالية الرفيعة.

 

  صلى الله عليك بشرا ورسولا

 

  وصلى الله عليك وأنت حامل لواء الحمد يوم القيامة.

 

  وصلى الله عليك وأنت تحرك حلق الجنة فيفتح الله لك ومعك فقراء المومنين وعلى ألك وأصحابك أجمعين.

 

            والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

 

   وهذا النص قرأه الشيخ محمد المصطفى سي المرشد العام لدائرة المسترشدين والمسترشدات عن شيخه السيد الشيخ أحمد التجاني سي سمي البرزخ المكتوم، الكبريت الأحمر رضي الله عنه .

 

  « إنا خلقنا الإنسان من نطفة أمشاج نبتليه فجعلناه سميعا بصيرا »

 

                                               9

 

  إناخلقناه من نطفة تلتقي فيها الإيجابيات والسلبيات، تختلط فيها حقائق الكيان كلها.

 

  من نطفة يوجد فيها كل أصل من الأصول التي بتجمعها وباحتكاك بعضها ببعض تكون السيادة ويكون الشرف وهذا عين الابتلاء.

 

   فجعلناه سميعا بصيرا:

 

     سميعا يؤدي سمعه إلى نتيجة وافرة من العلم.

 

    وبصيرا يهتدي ببصره إلى قسط وافر من الفهم.

 

   وهذا بعهد قديم، وأمن وثيق، جرى بيني وبينه قبل تلقي صوراته الطينية بملايين من سنة .

 

                  اللهم صل على سيدنا محمد وسلم

 

 

 

 

 

 

 

                                                   9

pas de réponses

Laisser un commentaire

mythologie |
jamaa |
iletaitunefoi |
Unblog.fr | Créer un blog | Annuaire | Signaler un abus | la beauté de l'islam
| eva75
| وجهة...